أهم الاخبار

  18 ديسمبر 2019

برعاية سمو أمير المنطقة الشرقية .. انطلاق النسخة الأولى من م ...

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وبمتابعة صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائب أمير المنطقة، افتتح وكيل إمارة المنطقة الشرقية الدكتور خالد بن محمدالبتال، اليوم ملتقى التجارة الإلكترونية، الذي تنظمه الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" في مركز معارض الظهران الدولي، بحضور معالي نائب وزير التجارة والاستثمار المهندس ماجد البواردي، ومحافظ منشآت المهندس صالح بن إبراهيم الرشيد، والعديد من المسؤولين ورجال الأعمال في المنطقة الشرقية. وبدأ الحفل بعرض مرئي للتعريف بملتقى التجارة الإلكترونية، بعدها ألقى محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة"منشآت" المهندس صالح الرشيد كلمة أكد فيها أن منشآت تهدف من إقامتها لهذا الملتقى لرفع الوعي بأهمية التجارة الإلكترونية، ودعم التحول للتجارة الرقمية الحديثة، لتسهم في ازدهار الاقتصاد السعودي، ودعم ما تتطلبه البيئة المحيطة بريادة الأعمال والتجارة الإلكترونية، بتقديم ورش عمل واستشارات وبرامج إرشادية، ودعم أصحاب المنشآت القائمة الذين يطمحون للنمو والتوسع، وأولئك الذين يعتزمون الدخول لعالم المشروعات في مجال التجارة الإلكترونية، وكذلك ربط رواد الأعمال والمهتمين وأصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة بمقدمي الخدمات المتعلقة بالتجارة الرقمية، ومساعدتهم في الدخول إلى عالم التجارةالرقمية وإنشاء المشروعات وتجاوز مراحل التأسيس بسلاسة، بالإضافة إلى التعرف على مراحل استقطاب المستثمرين، وإجراءات الجهات الحكومية وجهات الدعم والتمكين، كما يقدّم لهم استشارات في كيفية استثمار تجارب الآخرين لتوسيع مداركهم الإدارية في بناء هيكل مشروعاتهم وإنجاحها. ويقدم الملتقى خدماته في العديد من المحاور مثل اتجاهات العملاء السائدة حالياً في التجارة الإلكترونية، وإدارة المحتوى في التجارة الإلكترونية، والتجارة الإلكترونية الخاصة بالأعمال، والفرص المتاحة في الأسواق الإلكترونية، والأسواق الناشئة والتوسع الدولي، وتأثيرات التكنولوجيا على الاقتصاد، بالإضافة إلى تسليط الضوء على فرص التجارة الإلكترونية المتاحة في رؤية المملكة 2030. يذكر أن الملتقى يفتح أبوابه للزوار والشباب الراغبين بمشاركة أفكارهم ومشروعاتهم والاستفادة من الورش والجلسات الاستشارية المقدمة بداية من اليوم وحتى يوم السبت المقبل من الساعة الرابعة وحتى 11 مساءً.

  18 ديسمبر 2019

حضور لافت لورش عمل ملتقى "منشآت" للتجارة الإلكترونية ...

شهد ملتقى التجارة الإلكترونية والمنظم من قِبَل الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت"، حضورًا لافتًا من رواد ورائدات الأعمال وأصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة والمهتمين بالتجارة الإلكترونية لورش عمل متخصصة موزعة على 6 مناطق يتضمنها الملتقى. وتوزع الزوار على مناطق التحفيز والإرشاد، والتطوير التقني، والخدمات اللوجستية، والتسويق، إضافة إلى منطقة التمويل، ومنطقة التنظيمات والجهات الحكومية، لحضور الورش التي غطت مواضيع هامة عديدة عن التجارة الإلكترونية؛ أبرزها: توليد الأفكار للتجارة الإلكترونية، والأدوات اللازمة لبدء التجارة الإلكترونية، وأفضل الممارسات في مجال الخدمات اللوجستية للتجارة الإلكترونية، إضافة إلى أفضل الممارسات في مجال الخدمات اللوجستية للتجارة الإلكترونية. وحرصت "منشآت" على استقطاب أفضل المتخصصين والخبراء في مجال التجارة الإلكترونية لتقديم ورش العمل، ويأتي ذلك إسهامًا منها في دعم التحول للتجارة الإلكترونية؛ حيث بدأت ورش العمل مع بداية انطلاقة الملتقى من 4 مساءً واستمرت حتى الساعة 11 مساءً. يُذكر أن "منشآت" تستهدف في ملتقى التجارة الإلكترونية رواد ورائدات الأعمال وأصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة؛ بهدف رفع الوعي بأهمية التجارة الإلكترونية، ودعم التحول للتجارة الرقمية الحديثة؛ لتسهم في ازدهار الاقتصاد السعودي، ودعم ما تتطلبه البيئة المحيطة بريادة الأعمال والتجارة الإلكترونية؛ وذلك بتقديم ورش عمل واستشارات وبرامج إرشادية، ودعم أصحاب المنشآت القائمة الذين يطمحون للنمو والتوسع.

  18 ديسمبر 2019

"الفايز": السعودية من أعلى الدول عالميًّا تقدمًا في مجال الت ...

‫أكد نائب محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة لخدمات المنشآت، المهندس ريان بن إبراهيم الفايز، أن "التجارة الإلكترونية تحظى بنمو سريع في الأنشطة التجارية؛ إذ يبلغ معدل نمو التجارة الإلكترونية عالميًّا أكثر من ٣٠ ٪، ونعمل في السعودية على مواكبة التطورات التكنولوجية التي يشهدها العالم". ‫وفي التفاصيل، قال "الفايز": "يأتي ملتقى التجارة الإلكترونية ليؤكد مدى اهتمام حكومة السعودية بدعم وتمكين هذا القطاع الحيوي. كما تشير الإحصائيات إلى أن عدد مستخدمي التطبيقات في السعودية ينمو بشكل متزايد. علمًا بأن (منشآت) استقطبت من خلال برنامج طموح للتجارة الإلكترونية أكثر من ألف منشأة من المنشآت التي تزاول أنشطتها التجارية عبر مواقع التواصل الاجتماعي لتؤسس لهم متجرًا إلكترونيًّا وموقعًا رسميًّا، وتقدم لهم الدعم المطلوب لمزاولة أنشطتهم بشكل احترافي، كالتسويق وتصميم الهوية.. والكثير". وأضاف: "حققت السعودية تطورًا كبيرًا في مؤشر الأمم المتحدة للتجارة الإلكترونية الصادر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (UNCTAD)؛ لتكون ضمن أبرز 10 دول تطورًا في مجال التجارة الإلكترونية، إلى جانب تقدمها في الترتيب العالمي؛ لتحل في المركز الـ49 متقدمة 3 مراكز على المؤشر العام". يُذكر أن ملتقى التجارة الإلكترونية يقدم لزواره التبادل المعرفي، وتناقل الخبرات، واتجاهات العملاء في التجارة الإلكترونية، إضافة إلى عدد كبير من ورش العمل والجلسات الإرشادية، ولقاءات المستشارين. كما يمكِّن الملتقى أصحاب الأعمال من الاطلاع على الفرص، والربط مع أصحاب أعمال آخرين (B2B)، كما يسلط الضوء على تأثيرات التكنولوجيا على الاقتصاد، إضافة إلى تسليط الضوء على فرص التجارة الإلكترونية المتاحة في رؤية السعودية 2030.

  18 ديسمبر 2019

نائب "منشآت": هيأنا كوادرنا البشرية في ملتقى التجارة الإلكتر ...

أكد نائب محافظ منشآت للخدمات المشتركة عبدالملك الشويعر أن ملتقى التجارة الإلكترونية يحظى باهتمام خاص من قِبل منشآت كون التجارة الإلكترونية تعدُّ التجارة المعاصرة في مختلف دول العالم المتقدمة. وأضاف الشويعر: نعمل دون تردُّدٍ في تلبية تطلعات المهتمين بهذا المجال ونسعى لتحقيق تطلعاتهم من خلال تهيئتنا للكفاءات المتخصصة في هذا المجال و ذلك للتماشي مع التغيرات العالمية في أساليب التجاره الحديثة و المتجددة ؛ حيث عملنا على استقطاب أفضل الكفاءات التي تحمل العديد من الخبرات في التجارة الإلكترونية. وبين نائب المحافظ أن جميع الكوادر البشرية تعمل بشكل متناغم لتحقيق أهداف الملتقى المتمثلة برفع الوعي بأهمية التجارة الإلكترونية، ودعم التحول للتجارة الرقمية الحديثة لتسهم في ازدهار الاقتصاد السعودي دعم ما تتطلبه البيئة المحيطة بريادة الأعمال والتجارة الإلكترونية وذلك بتقديم ورش عمل واستشارات وبرامج إرشادية دعم أصحاب المنشآت القائمة الذين يطمحون للنمو والتوسع.

  18 ديسمبر 2019

نائب محافظ منشآت: ملتقى التجارة الإلكترونية بالشرقية حظي بحض ...

أكد نائب محافظ منشآت للتواصل محمد بن محمود البلوي أن ملتقى التجارة الإلكترونية حظي باهتمام من قبل رواد ورائدات الأعمال وبالمختصين بهذا المجال وبحضور المنشآت الوطنية التي وجدت نجاحا في هذا المجال مثل نعناع وازهلها وميستا وزد وكريم وأسواق دوت كوم بالإضافة إلى الشركات الأخرى إذْ يبلغ معدّل نمو التجارة الإلكترونية عالميًّا أكثر من ٣٠٪؜ ؛ ونعمل في المملكة على مواكبة التطوُّرات التكنولوجية التي يشهدها العالم.‫  ‫وأضاف البلوي “ملتقى التجارة الإلكترونية جاء تأكيدًا لاهتمام حُكومة المملكة في دعم وتمكين هذا القطاع الحيوي؛ حيث أن عدد مستخدمي التطبيقات في المملكة ينمو بشكل متزايد؛ علمًا أن "منشآت" استقطبت من خلال برنامج طموح للتجارة الإلكترونية أكثر من ألف منشأة  من المنشآت التي تزاول أنشطتها التجارية عبر مواقع التواصُل الإجتماعي لتؤسّس لهم متجرً إلكترونيًّا وموقعًا رسميًّا وتقدم لهم الدعم المطلوب لمزاولة أنشطتهم بشكلٍ احترافي؛ كالتسويق وتصميم الهوية والكثير" وأردف البلوي: المملكة تقدمت في مؤشر الأمم المتحدة للتجارة الإلكترونية الصادر عن مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (UNCTAD)، لتكون ضمن أبرز 10 دول في تطور مجال التجارة الإلكترونية، إلى جانب تقدمها في الترتيب العالمي لتحل في المركز 49 متقدمةً 3 مراكز على المؤشر العام. واختتم البلوي "الوجهة القادمة ستكون وجهةً هي الأكبر من نوعها وستشمل مختلف المبادرات والبرامج وستشارك بها العديد من الجهات الحكومية؛ كونها أحد سلسلة ملتقيات بيبان والتي ستكون بمشيئة الله في الرياض". الجدير بالذكر أن الملتقى يقدم لزواره التبادل المعرفي وتناقل الخبرات واتجاهات العملاء في التجارة الإلكترونية، بالإضافة إلى عدد كبير من ورش العمل والجلسات الإرشادية ، ولقاءات المستشارين. كما يُمكِّن الملتقى لأصحاب الأعمال الاطلاع على الفرص والربط مع أصحاب أعمال آخرين (B2B)، كما يسلط الضوء على تأثيرات التكنولوجيا على الاقتصاد، بالإضافة إلى تسليط الضوء على فرص التجارة الإلكترونية المتاحة في رؤية المملكة 2030؛ كما يستمر الملتقى حتى نهاية اليوم السبت.

  23 ديسمبر 2019

"منشآت" تطلق دورة صناعة الإعلام الريادي في بريدة ...

أطلقت الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة "منشآت" في بريدة اليوم، النسخة السادسة من دورة صناعة الإعلام الريادي، بعد أن انتظم في النسخ الخمسة الماضية أكثر من 200 متدربة ومتدربة، إذ تهدف الدورة إلى إكساب المشاركين بالمهارات اللازمة لصناعة محتوى إبداعي؛ وتعريفهم بأهمية صحافة ريادة الأعمال. ويتناول المدرب بسام السيد خلال الدورة التي تستمر لمدة ثلاث أيام في مدينة بريدة بواقع 12 ساعة تدريبية، مفهوم المحتوى الإعلامي الريادي من خلال استعراض نماذج من المحتوى والأشكال المتعارف عليها في المحتوى الإعلام الريادي وعناصره الجاذبة. كما تتناول الدورة إستراتيجيات بناء محتوى إعلامي إبداعي بتعريف صانع المحتوى بإستراتيجيات وأدوات صناعة المحتوى الريادي، كما تتطرق الدورة إلى مهارات بناء المحتوى الإبداعي في عالم ريادة الأعمال وطرق ابتكار الأفكار في الإعلام الريادي والتحرير لمنصات التواصل الاجتماعي، وأخيراً مصطلحات ريادة الأعمال وكيفية توظيفها في المحتوى الصحفي، وتتضمن الدورة تطبيقات عملية ومعالجات ونماذج لطرق صناعة المحتوى الريادي في الإعلام. وتستهدف "منشآت" ضمن مبادراتها كل من رواد الأعمال، والإعلاميين والمؤثرين، وطلاب الجامعات والجهات الحكومية والخاصة ذات العلاقة، حيث تأتي دورة صناعة الإعلام الريادي التي تنظمها "منشآت" لبناء جيل إعلامي داعم ومحفز لريادة الأعمال، وإيجاد بيئة إعلامية ريادية تحفز الشباب لبناء مشاريعهم الخاصة. الجدير بالذكر أن "منشآت" تعمل على بناء وتطوير القدرات الإعلامية في المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتشجيع الإعلام على دعم الرياديين وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة وتحفيزهم للاستمرار في مشاريعهم، بالإضافة إلى نشر ثقافة ريادة الأعمال بمختلف تخصصاتها بما يحقق إثراء المحتوى المحلي الريادي.

أنتقل إلى صفحه